منوعات

ارتفاع حصيلة ضحايا موجة البرد في الولايات المتحدة


وأدى تساقط الثلوج الغزيرة وتدني درجات الحرارة لمستويات قياسية في بعض المناطق، إلى إبقاء تحذيرات العواصف الشتوية سارية المفعول من ولاية واشنطن إلى البحيرات العظمى في شمال نيو إنغلاند، وقسم كبير من الجنوب يشمل تكساس وأوكلاهوما ولويزيانا وأركنسا.

ومن بين المتوفين نتيجة الظروف الجوية القاسية، 3 أشخاص عثر على جثثهم بعد أن ضرب إعصار بلدة ساحلية في نورث كارولينا، وأربعة أفراد من أسرة واحدة لقوا حتفهم في حريق منزلهم في منطقة هيوستن أثناء استخدام موقد التدفئة، وتوفي آخرون في حوادث سيارات ناجمة عن ظروف خطيرة على الطرقات، أو تسمم بأول أكسيد الكربون.

وقال مركز التنبؤ بالطقس التابع للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، إن العاصفة الشتوية الرئيسية المسؤولة عن إنتاج تراكمات كبيرة من الثلوج والجليد في أجزاء من وسط وشرق الولايات المتحدة في اليومين الماضيين، تمتد إلى شرقي كندا.

وتوقعت خدمة الطقس الوطنية تساقط المزيد من الثلوج والأمطار المتجمدة خلال الأيام الثلاثة المقبلة على الولايات الجنوبية والساحل الشرقي، بما يشمل العاصمة واشنطن ومحيطها.

وغطت الثلوج أكثر من 73 في المئة من البر الرئيسي للولايات المتحدة يوم الثلاثاء، وفقا لمكتب تنبؤات المياه التابع للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي.

وهذه أكبر مساحة مغطاة بالثلوج منذ إطلاق هذه السجلات في عام 2003، وتستند القياسات إلى التقارير الأرضية بالإضافة إلى القياسات الجوية والأقمار الصناعية.

وعند الساعة 6 من صباح يوم الثلاثاء، كانت 45 من الولايات الأميركية تحت غطاء ثلجي.

حالة طوارئ في تكساس

وافق الرئيس الأميركي جو بايدن على إعلان حالة الطوارئ في تكساس بعد طلب من الحاكم غريغ أبوت، الأحد، حيث بدأت الولاية في مواجهة درجات حرارة هي الأدنى منذ 30 عاما.

ومما فاقم سوء الأوضاع، أن استمرار انقطاع التيار الكهربائي، الذي بدأ الاثنين، ترك أكثر من ثلاثة ملايين منزل في الظلام والبرد، مع توقع انخفاض درجات الحرارة إلى مستويات نادرة.

وطلب مسؤولون في الولاية 60 مولدا كهربائيا من وكالة إدارة الطوارئ الفدرالية، لمواصلة تشغيل التدفئة في المستشفيات ودور رعاية المسنين، وفتحت الولاية أيضا 35 ملجأ لإيواء أكثر من ألف شخص.

وأصدر مجلس الموثوقية الكهربائية في تكساس، إشعارا على موقعه على الإنترنت يُعلم العملاء بأن انقطاع التيار الكهربائي قد “تم تمديده بشكل كبير بسبب ظروف شبكة الطوارئ الحالية والطقس البارد الشديد”.

وتوقعت وسائل إعلام محلية في تكساس، أن يكون شمالي الولاية يعاني من أشد موجة برد خلال هذا القرن حتى الآن.



الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: