أخبار العالم

المهمة هي منع التسلل.. كيف تتصدى مصر لسلالة كورونا الهندية؟


وقال مدير إدارة الحجر الصحي بوزارة الصحة، الدكتور أيمن إمام، في تصريحات لـسكاي نيوز عربية، إنه تم تشديد الإجراءات الوقائية على منافذ الدخول إلى مصر، سواء المطارات أو الموانئ، خاصة بعد الكشف عن السلالة الهندية واسعة الانتشار.

وأشار إمام إلى أمر إيجابي بتوقف حركة الطيران المباشرة للركاب بين مصر والهند منذ الموجة الأولى لفيروس “كوفيد-19“.

وأوضح أن التعامل يكون عن طريق السفن البحرية والتي تصل إلى الموانئ المصرية، ويجري تشديد الرقابة على كافة السفن، لكنها لا تمثل خطورة كبيرة أيضا لأن السفن القادمة من الهند تستغرق رحلتها أكثر من 14 يوما لحين الوصول إلى مصر، وهو ما يعني انقضاء فترة حضانة المرض حال وجود إصابات بين المتواجدين على تلك السفن.

وأضاف: “لا توجد مخاطر كبيرة من جانب السفن”.

وتعتمد وزارة الصحة على إرسال فرق من الطب الوقائي إلى السفن قبل دخولها إلى الموانئ لفحص الركاب والشحنات عليها، والتعامل الفوري مع أي حالات اشتباه في الإصابة بكورونا.

رحلات بضائع

وبحسب مصدر مسؤول بوزارة الطيران المصرية، في تصريحات لـسكاي نيوز عربية، فأن حركة الطيران بالنسبة للركاب متوقفة مع الهند منذ اتخاذ قرارات الإغلاق في الموجة الأولى.

وأوضح المصدر أن الأمر يقتصر على رحلة جوية واحدة تُسيرها شركة مصر للطيران كل 10 أيام، من القاهرة إلى نيودلهي خاصة بالبضائع المصرية التي تُصدر للهند.

وشدد على أنه يتم تعقيم هذه الرحلة بشكل كامل بعد عودتها من الهند، ومناظرة طاقم الطيران للتأكد من سلامته.

السلالة لم تصلنا

بدوره، أكد رئيس الإدارة المركزية لشؤون الطب الوقائي في وزارة الصحة المصرية، محمد عبد الفتاح، لـسكاي نيوز عربية، أنه لم يتم رصد ظهور أي إصابات بالسلالة الهندية في مصر حتى الآن.

وقال عبد الفتاح إنه يتم إجراء تحاليل التسلسل الجيني لعينات من تحاليل المرضى بالمعامل المركزية في مصر، ولم تُظهر هذه التحاليل وصول التحور الخاص بالسلالة الهندية إلى مصر.

يأتي ذلك في الوقت الذي تواصل السلالة الهندية المكتشفة حديثا من فيروس كورونا الانتشار في العالم، حيث سجلت إصابات جديدة في المنطقة العربية بالتزامن مع القيود التي تفرضها دول العالم المختلفة على القادمين من الهند.

وأعلن وزير الصحة الأردني، فراس الهواري، فجر الأحد، أن بلاده سجلت ثلاث إصابات بالمتحور الهندي من فيروس كورونا المستجد “لأشخاص لم يسافروا”.

وقال الوزير في تصريحات إعلامية، إنه “تم تسجيل ثلاث إصابات بالمتحور الهندي في الأردن لأشخاص لم يسافروا” خارج البلاد.

ويُعتقد أن المتحور الهندي لفيروس كورونا، الذي رُصد حتى اليوم في 17 بلدا على الأقل، بينها فرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا، هو أشد عدوى وقد يؤدي إلى خفض فاعلية اللقاحات، لكن الأمور لا تزال مبهمة.



الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: