رياضة حول العالم

بعد الإقالة و”ساعات الصمت”.. لامبارد “يتكلم”


وبحسب مصادر صحفية، فقد ظل فرانك لامبارد صامتا حتى الساعة 8 مساء، بتوقيت غرينيتش، بعد إقالته، قبل أن ينشر بيانه على موقع التواصل الاجتماعي.

وجاء في بيان لامبارد: “لقد كان امتيازا وشرفا كبيرا لي إدارة فريق تشلسي، النادي الذي شكل جزءا كبيرا من حياتي لفترة طويلة”.

وأضاف “أولا، أود أن أشكر الجماهير على الدعم الرائع الذي تلقيته على مدى الأشهر الـ 18 الماضية.. آمل أن يعرفوا ماذا يعني ذلك بالنسبة لي”.

وتابع لامبارد في بيانه على إنستغرام “عندما توليت هذا الدور، فهمت التحديات التي تنتظرنا في وقت صعب بالنسبة لنادي كرة القدم”.

وقال “أنا فخور بالإنجازات التي حققناها، وأنا فخور بلاعبي الأكاديمية الذين اتخذوا خطواتهم في الفريق الأول وقدموا أداء جيدا.. إنهم مستقبل النادي”.

 وعبر المدرب عن خيبة أمله لإقالته في هذا الوقت، وقال “أشعر بخيبة أمل لأنه لم يكن لدي الوقت هذا الموسم لدفع النادي إلى الأمام ونقله إلى المستوى التالي”.

كما عبر عن شكره لمالك تشلسي رومان أبراموفيتش ولمجلس إدارة النادي واللاعبين وفريقه التدريبي، وتمنى “للفريق والنادي كل النجاح في المستقبل”.

وكان أبراموفيتش أعفى لامبارد من منصبه صباح الاثنين، بعد سلسلة من النتائج السيئة في الدوري الإنجليزي الممتاز، في وقت تشير في التوقعات إلى أنه سيعين المدرب السابق لباريس سان جرمان، توماس توخيل، مدربا جديدا له في وقت لاحق هذا الأسبوع.

وشهد فرانك لامبارد فريقه تشلسي يخسر 5 من آخر 8 مباريات في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، الأمر الذي دفع أبراموفيتش إلى إقالة لاعب خط الوسط السابق، الذي تم تعيينه مدربا لتشلسي في صيف 2019 بعد رحيل الإيطالي ماوريتسيو ساري.

وفي بداية مشواره مع الفريق، قاد لامبارد النادي إلى المركز الرابع في موسمه الأول، غير أنه يغادر “البلوز” وهو في المركز التاسع في الجدول.



الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق