رياضة حول العالم

“حوار العواطف”.. سواريز يرد على رسالة ميسي المؤثرة


وكان ميسي فتح النار على إدارة فريقه برشلونة، على خلفية الطريقة التي رحل بها زميله وصديقه لويس سواريز عن “كامب نو” إلى أتلتيكو مدريد، أثناء وداعه المؤثر لسواريز.

وكتب ميسي على حسابه بموقع “إنستغرام”، الجمعة: “كنت تستحق أن ترحل كما أنت: واحد من أهم اللاعبين في تاريخ النادي، تفوز بالألقاب كعضو في الفريق وبشكل فردي”، مرفقا كلامه بصور تجمعه مع المهاجم الأوروغواياني صاحب الـ33 عاما.

وتابع “البرغوث” الأرجنتيني: “لم يكن ينبغي أن يطردوك كما فعلوا، لكن الحقيقة لم تعد (تصرفاتهم) تفاجئني”.

ولم يتأخر رد سواريز سوى بضع ساعات، حيث علق على منشور ميسي بالقول: “شكرا لك يا صديقي على كلماتك، وشكرا لكونك على ما أنت عليه، لما كنت عليه منذ اليوم الأول معي ومع عائلتي”.

وأضاف: “سأبقى دائما ممتنا لميسي الإنسان – المضحك والعاطفي – لأن الجميع يعرف ميسي اللاعب”.

وتابع: “لا تنس ما قلته لك: استمر في الاستمتاع بما تفعله وإثبات أنك رقم واحد. ولا تدع اثنين أو ثلاثة أو أربعة أشخاص يشوهون العملاق الذي تمثله للنادي وعالم كرة القدم”.

وختم سواريز بالقول: “أحبك كثيرا يا صديقي. وسنفتقدكم [ميسي وزوجته وأطفالهما الثلاثة]”.

يشار إلى أن سواريز يمتلك فعالية مذهلة على مدار السنوات الست التي قضاها في “كامب نو“، حيث خاض مع برشلونة 283 مباراة سجل خلالها 198 هدفا وصنع 109 أهداف. ويرى كثيرون أن النادي الكتالوني فرط فيه بطريقة غير لائقة.

وفي مسيرته مع برشلونة الذي انضم إليه عام 2014، نشأت علاقة صداقة قوية بين سواريز وميسي، ومثلا ثنائيا مرعبا لأوروبا، وفي بعض الفترات ثلاثيا خطيرا في ظل وجود نيمار الذي رحل إلى باريس سان جرمان الفرنسي عام 2017.



صوت (No Ratings Yet)
Loading...
الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق