أخبار العالم

خسائر بصفوف الجيش العراقي إثر هجوم على قاعدة عين الأسد


وذكر مراسلنا أن هجوما ثانيا وقع بطائرة مسيرة مفخخة على قاعدة حقل العمر النفطية القريبة من الحدود العراقية السورية، والتي تشغلها القوات الأميركية.

ويأتي الهجوم على قاعدة عين الأسد، بعد 48 ساعة من إعلان التحالف الدولي سقوط 3 صواريخ على قاعدة “عين الأسد”. 

وخلال الفترة الماضية، استهدفت عدة هجمات قاعدة عين الأسد ومطار بغداد الدولي، حيث تتمركز قوات أميركية، وتنفذ الهجمات سواء بالصواريخ أو بالطائرات المسيرة.

وتوجه الولايات المتحدة أصابع الاتهام إلى الميليشيات الموالية لإيران، وسط توتر متصاعد بين واشنطن وطهران.

وتنشر الولايات المتحدة 2500 عسكري في العراق، من بين 3500 عنصر من قوات التحالف الدولي هناك.



الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: