منوعات

صلاح يتدخل لإنقاذ مشرد والتصدي لمتنمرين.. وكاميرا توثق

وأظهرت صور كاميرا المراقبة محمد صلاح بعد أن ترجل من سيارته من طراز “بنتلي” في محطة بنزين بالقرب من ملعب “أنفيلد“، ليقترب من مجموعة من الرجال كانوا يقفون في المكان.

واتضح أن رجلا مشردا يدعى ديفيد غريغ يبلغ من العمر 50 عاما، كان يتعرض لمضايقات من شباب، انهالوا بالسباب عليه، وفق ما ذكر لصحيفة “الصن” البريطانية.

وقال غريغ: “كانوا يشتمونني، ويسألونني لماذا أتسول وأنه يجب أن أجد لنفسي وظيفة”، لافتا إلى أنه بلا مأوى منذ 6 سنوات، ويعيش في الشوارع القريبة من ملعب ليفربول.

وأوضح أنه ما أن رأى صلاح الواقعة، حتى اقترب من الشباب وقال لهم: “من الممكن أن يكون هذا حالكم بعد سنوات”، في إشارة إلى أنهم قد يكبرون ويمرون بمصاعب تجعلهم في نفس موقف الرجل الكبير في السن.

وأشار غريغ إلى أنه لم يصدق ما حدث، حتى اقترب منه صلاح وأعطاه 100 جنيه إسترليني.

وتابع: “مو بطل حقيقي في نظري وأود حقا أن أشكره”.

يذكر أن الواقعة حدثت في الثامن والعشرين من سبتمبر الماضي، بعد فوز ليفربول 3-1 أمام أرسنال.



صوت (No Ratings Yet)
Loading...
الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق