منوعات

في ذكرى وفاة عامر منيب.. تامر حسين ومواقف لا تُنسى


وفي الذكرى التاسعة لرحيل منيب، يروي حسين، في تصريحات لموقع “سكاي نيوز عربية”، جانباً لم يُرو من قبل عن شخصية منيب، والعلاقة التي جمعت بينهما.

“أنت فاكر نفسك أعظم واحد في الدنيا؟!”، ذلك الرد الصادم الذي قاله منيب لحسين في بداية علاقتهما، قبل أن تتحول العلاقة إلى علاقة أخوية وطيدة بينهما.

يقول حسين إنه كان دائماً ما يوجه نقداً لاذعاً لمنيب، فقد كان حسين حينها “صغير السن، مدفوعاً بعشقه لمنيب، وكانت لديه رغبة في تغيير نمط الأغاني التي يقدمها عامر منيب، ليكون أقرب من نمط فيروز الغنائي على سبيل المثال”.

ويشير إلى أنه نجح في تحقيق ذلك من خلال أغنية “جيت على بالي” التي قدمها لمنيب، والتي اعتبرها “من أنجح أغانيه وأكثرها شهرة”، وهي الأغنية التي أعادت ابنة منيب تقديمها في الذكرى السنوية لوفاة والدها العام الماضي على طريقة الديو.

ويواصل الشاعر الغنائي حديثه عن العلاقة التي جمعته ومنيب قائلاً: “العلاقة بيننا لم تكن جيدة في البداية إلى أن تحولت إلى حب شديد”، مرجعاً ذلك إلى صراحته في الحديث مع منيب ورغبته في أن يكون الأخير الأفضل.

ويروي حسين مواقف إنسانية بينه وبين منيب، خلال العلاقة الوطيدة التي جمعتهما في الثمانية أشهر الأخيرة من حياة منيب، موضحاً أن منيب احتضنه كأخ وصار يقدم له النصائح أيضاً، وأصبحا على اتصال شبه يومي، وكان عادة ما يحرص منيب على أن “يُصلي بنا صلاة الفجر، ثم يقوم بتوصلي إلى البيت رفضاً منه ركوبي سيارة أجرة”.

ومن الأمور الطريفة التي رواها حسين عن علاقته بمنيب، أن وزنه زاد أكثر من 15 كيلو بسبب السهر طوال الليل يومياً مع منيب، والأكل طوال الليل، حتى أنه يقول: “كنا نأكل ثلاث وجبات من التاسعة مساءً حتى الفجر تقريباً!”.

وعلى رغم أن العلاقة لم تدم إلا من ستة إلى ثمانية أشهر، إلا أنها -وفق حسين – كانت مليئة بالذكريات والمواقف الإنسانية التي غلبت السنين. ويعتزم حسين رواية تلك المواقف في حلقة خاصة من برنامجه “كواليس” عبر يوتيوب.



الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: