منوعات

قصة تحوّل تهنئة دكتور مصري بالترقية لـ”تريند الغضب”


أقل من 24 ساعة كان المنشور مزيّنًا بأكثر من 200 ألف تعبير غاضب، وآلاف التعليقات الغاضبة من تعامل “مرسي” مع الطلاب وسلوكه القاسي، من حيث طردهم تارة من المحاضرات أو تعنيفهم أمام زملائهم.

ويقول عميد جامعة الإسكندرية عبد العزيز قنصوة في حديثه مع “سكاي نيوز عربية”: “مصلحة أبناءنا الطلاب أمانة، فأنا أب لهم جميعًا ولن يكون هناك تهاون في اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال الواقعة”.

وتابع: “الجامعة أصدرت بيانًا أكدت فيه التفاصيل الكاملة حول الواقعة، حيث سيتم تطبيق اللوائح واتخاذ اللازمة بما يضمن حقوق الطلاب الغاضبين في حال ثبوت مخالفته للقواعد والأعراف الجامعية”.

بيان جامعة الإسكندرية المنشور على الصفحة الرسمية للجامعة يقول: “تم توجيه عميد كلية العلوم أماني عبد الحميد باستدعاء المدرس بكلية العلوم محمود مرسي التي أثارت تهنئته ضجة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي، وفي حال ثبوت أي مخالفة سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة، والجامعة لم تتلق أي شكاوى مكتوبة من الطلاب الآن أو سابقًا”.

وأضاف البيان: “الجامعة شكّلت لجنة لتقصي الحقيقة في هذا الموضوع للوقوف على حقيقة ما أثير عبر مواقع التواصل الاجتماعي واتخاد اللازم حيال ذلك”.

ومع طوفان التعليقات الغاضبة قررت إدارة الصفحة بعد عدة ساعات فقط من نشر التهنئة حجب التعليقات على المنشور بعد أن تعدت الـ40 ألف تعليق غاضب، في محاول منها لصد هجوم الطلاب على تهنئة مدرس الكيمياء.

من بين التعليقات الغاضبة للطلاب كتب أندرو موقف جمعهم سويًا داخل أحد “السكاشن”: “كنت الترم اللي فات لسه داخل الكلية جديد، وكلمني بأسلوب وحش وأنا محتاس في الشغل العملي وخلاني توترت بزيادة، وقالي مش هتعرف تجيب امتياز في المادة دي لو وقفت على راسك، لدرجة أنه خلاني أهرب من السيكشن وأخاف لو شافني. أحب أقولك أنا جيبت في المادة امتياز وأمثال حضرتك ميقدروش يحبطونا أبدًا”.

بينما قالت إيمان حلمي وهي مدرس الإذاعة والتلفزيون بكلية الآداب جامعة كفر الشيخ: “ليه كده تشوّه صورة الأستاذ الجامعي، احنا نحاول قدر المستطاع نتضامن مع الطلاب وأهاليهم جبرًا للخواطر. معقول شخص كل الناس دي تجتمع على كرهه، أتمنى لو قرأت تعليقي أن تراجع نفسك”.

وعلّق على المنشور الدكتور محمود مرسي ردًا منه على حملة الانتقادات التي يتلقاها من الطلاب في تهنئة الكلية له قائلًا: “أنا لو باخد الطلبة غياب وأروحهم بدري وأتغاضى عن ريبورت المعمل واللي ييجي متأخر بعدها ساعة أدخله وأديله درجات زيه زي اللي واقف بيشتغل في المعمل وتعب كنت خدت مليون لاف”.

وقالت عميد كلية العلوم جامعة الإسكندرية أماني إسماعيل في تصريحات صحفية، إنّ “90 بالمئة من التعليقات على برقية التهنئة لا يعرفون الدكتور محمود شخصيًا وإنما كتبوا تعليقات من نوعية تأدية واجب. المدرس يتمتع بسمعة طيبة بين زملائه وأساتذته بيشكروا فيه، لكن معروف عنه أنه (ناشف شوية) مع الطلبة”.

وتابعت: “طبيعة السكاشن في الكلية باعتبارها كلية معتمدة إن أي طالب يتأخر عن موعد السكشن نصف ساعة لا يمكنه الدخول، لكن التهزيق للطلاب وإهانتهم والإساءة إليهم أمر غير مقبول، كما أن احترام الأستاذ والحفاظ على هيبته أمر ضروري أيضًا”.

وأكدت عميد كلية العلوم “لم نتلقى أي شكوى من الطلاب طوال فترة تعيين المدرس والتي تتجاوز 6 سنوات، فضلاً عن وجود مكتب شكاوى داخل الكلية”.



الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: