أخبار العالم

قصف غزة.. اجتماع أوروبي طارئ والبابا يحذّر من “دوامة موت”


فقد أعلن وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، الأحد، أن وزراء خارجية دول التكتل سيجرون الثلاثاء محادثات طارئة عبر الفيديو بشأن تصاعد العنف بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال بوريل على تويتر الأحد: “في ضوء التصعيد القائم بين إسرائيل وفلسطين وعدد الضحايا المدنيين غير المقبول، سأعقد مؤتمرا استثنائيا عبر الفيديو لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الثلاثاء. سننسق وسنناقش الطريقة الأمثل التي يمكن للاتحاد الأوروبي أن يساهم من خلالها في وضع حد للعنف الحالي”.

وأفاد الاتحاد الأوروبي أن بوريل يبذل جهودا دبلوماسية “مكثّفة” للمساعدة على خفض التصعيد، أجرى في سياقها محادثات مع قادة إسرائيليين وفلسطينيين وكبار الدبلوماسيين من الدول المجاورة.

من جانبه، حذّر البابا فرنسيس، الأحد، من إمكانية تدهور الوضع في النزاع بين الفلسطينيين والإسرائيليين، واصفا سقوط قتلى مدنيين بالأمر “الفظيع وغير المقبول”.

وقال البابا عقب صلاة “في هذه الأيام، تهيمن اشتباكات مسلّحة عنيفة بين قطاع غزة وإسرائيل (على المشهد)، وتنطوي على خطر التحول إلى دوامة موت ودمار”.

من جهتها، دعت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، الأحد، أعضاء مجلس الأمن الدولي إلى “ممارسة أقصى قدر من النفوذ لوقف الأعمال العدائية بين غزة وإسرائيل”، معتبرة أنه نزاع “غير مسبوق في شدته”.

وكتبت اللجنة الدولية في بيان نشر قبل ساعات من اجتماع افتراضي لمجلس الأمن مخصص لهذه المواجهات أن “سكان غزة وإسرائيل يواجهون أشد دوامة من الأعمال العدائية منذ سنوات”.

ودعت جميع الأطراف إلى “وضع حد لتصعيد (العنف) وضمان وصول أفضل إلى المتضررين في قطاع غزة“.

بدوره، دعا وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، الأحد، إلى وقف العنف بين إسرائيل والفلسطينيين واستئناف المحادثات بين الجانبين.

وقال ماس على تويتر: “من الضروري الآن أولا وقف الهجمات الصاروخية، ثانيا إنهاء العنف وثالثا العودة إلى عقد محادثات بين الإسرائيليين والفلسطينيين على أساس حل الدولتين”، واصفا الوضع بأنه “متفجّر للغاية”.

وقال وزير السياحة البحريني، الأحد إن بلاده تأمل في التعاطي مع الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني بطريقة تتسم بالعدل والهدوء والمساواة.

وجاءت تصريحات الوزير زايد راشد الزياني خلال تجمع للعاملين في مجال السياحة والسفر على المستويين الإقليمي والدولي استضافته دبي.

وأكد الجيش الإسرائيلي، الأحد، أنه يواجه إطلاق صواريخ بوتيرة هي الأعلى ولم يشهدها من قبل.

وأطلقت حركة حماس والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة المحاصر منذ مساء الاثنين الماضي نحو ثلاثة آلاف صاروخ على إسرائيل. وقال قائد قيادة الجبهة الداخلية أوري جوردين في لقاء مع صحافيين إن وتيرة إطلاق النار هذه تجاوزت تلك التي شهدها تصعيد في 2019 وحرب العام 2006 ضد حزب الله اللبناني.



الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: