أخبار العالم

مصر.. شهادة محمد حسين يعقوب تعيد الجدل حول “داعش إمبابة”


وخلال الجلسة التي انعقدت أمام الدائرة الخامسة بمحكمة أمن الدولة العليا الثلاثاء، تبرأ يعقوب من الأفكار المتشددة ومما فعله المتهمون، الأمر الذي تسبب في ردود فعل اجتاحت وسائل التواصل، واستغرب معلقون أن يتنصل من مسؤوليته بينما طالب آخرون بسجنه.

وتجري محاكمة 12 متهما من عناصر تنظيم (داعش) الإرهابي في القضية رقم 271 لسنة 2021 جنايات أمن الدولة طوارئ قسم إمبابة والمقيدة برقم 370 جنايات أمن دولة عليا، والمعروفة إعلاميا بـ”خلية داعش إمبابة”، منذ مطلع العام الماضي.

وكانت النيابة العامة قد أسندت للمتهمين تولي قيادة جماعة إرهابية، الغرض منها الدعوة إلى الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع ومصالحه وأمنه للخطر، وتعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحريات والحقوق العامة، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي والأمن القومي.

وكشفت النيابة أن المتهم الأول تولى تأسيس وإدارة خلية بالجماعة المسماة (داعش)، والتي تدعو لتكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على القضاة وأفراد القوات المسلحة والشرطة ومنشآتهم، واستباحة دماء المسيحيين واستحلال أموالهم وممتلكاتهم ودور عبادتهم، واستهداف المنشآت العامة، وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها هذه الجماعة لتحقيق وتنفيذ أغراضها الإجرامية على النحو المبين بالتحقيقات.

ووجهت النيابة للمتهمين، تهم الانضمام لجماعة إرهابية مع علمهم بأغراضها، وارتكاب جريمة من جرائم تمويل الإرهاب بأن حازوا وأمدوا ووفروا للجماعة أموالا ومفرقعات ومعلومات بقصد استخدامها في ارتكاب جرائم إرهابية.

كما وجهت النيابة للمتهمين جريمة من جرائم تمويل الإرهاب، بأن حازوا وأمدوا ووفروا للجماعة أموال ومفرقعات ومعلومات، بقصد استخدامها في ارتكاب جرائم إرهابية، كما يواجه المتهمون العديد من الجرائم منها استهداف كمين رمسيس وكمين البنك الأهلي بشارع البطل.

وأكد المتهمون خلال التحقيقات، أنهم تبنوا الأفكار الإرهابية بعد سماع فتاوى وخطب الشيخين محمد حسان ومحمد حسين يعقوب، وهو ما نفاه الشيخان عدة مرات عبر تصريحات صحفية، ونفاه الشيخ محمد حسين يعقوب خلال شهادته أمام هيئة المحكمة.

وطالب محامي المتهمين بشهادة محمد حسين يعقوب ومحمد حسان، بعد ما قال عدد من المتهمين أنهم يحملون نفس أفكار الرجلين وذلك في جلسة 10 أبريل الماضي.

وطالبت هيئة المحكمة الرجلان بالشهادة لكنهما لما يحضرا لأكثر من 3 مرات حتى أصدرت أمر بضبطهما وإحضارهما وتغريمهما مبلغا ماليا قدره 1000 جنيه لكلًا منهم.

وحضر محمد حسين يعقوب أمام المحكمة الثلاثاء، وقررت تأجيل الجلسة إلى الثامن من أغسطس لحين حضور محمد حسان.



الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: