منوعات

“هاكونا ماتاتا”.. حين تتحول الأسطورة إلى واقع مثير


علاقة الخنزير البري والنمس اللطيف في الفيلم الذي حقق نجاحا ساحقا حين عرض للمرة الأولى في منتصف التسعينيات تحولت إلى حقيقة بعد أكثر من ربع قرن في أدغال إفريقيا.

 ففي مركز لحفظ وحماية الحيوانات في بوتسوانا تظهر الصور علاقة مثيرة تجمع النمس “مونغو” بالخنزير البري “ميس بيغي”، حيث توثقت أواصر صداقة غريبة من نوعها بين الاثنين.

والآن يحاكي “مونغو” بالضبط ما كان يفعله “تيمون” في العمل السينمائي، فيعتلي دائما ظهر صديقته، ويستمتعان بالتجول سويا.

وفي الفيلم الشهير كان تيمون وبومبا يغنيان الأغنية الشهيرة “هاكونا ماتاتا”، وهي عبارة باللغة السواحيلية تعني “لا تقلق”.

ووفقا لما نشر موقع جريدة “الصن” البريطانية فقد تم إنقاذ “ميس بيغي” بأعجوبة بعدما صدمتها سيارة، أما النمس “مونغو” فهو يتيم، يعيش الآن بمركز حفظ الحيوانات في بوتسوانا.

 والآن عثر كلاهما على السعادة معا في CARACAL، وهو الاسم الرسمي لمركز الحفاظ على الموارد الإفريقية: الحيوانات والمجتمعات واستخدام الأراضي.

وتقول كايتلين جووس فانديوال، 23 عاما، المتطوعة في المركز، إنها عرفت الزوجين منذ وصولهما لأول مرة إلى المركز، مضيفة: “أشعر تماما وكأن لدينا زوجا خاصا هنا”.

وأضافت: “يشبه الأمر  إلى حد بعيد الصور القديمة التي تتبادر إلى الذهن، وتدفعنا لتذكر تيمون وبومبا.. يكاد يكون أمرا مضمونا أنك إذا ذهبت إليهما سترى شكلا من أشكال التفاعل المرح”.



الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: