أخبار العالم

واشنطن تنعى أمير الكويت الراحل: كان صديقا وشريكا


وكان الرئيس الأميركي منح وسام الاستحقاق العسكري، برتبة قائد أعلى، للأمير صباح الأحمد الجابر الصباح، في مراسم أقيمت بالمكتب البيضاوي في البيت الأبيض، خلال سبتمبر الحالي.

وجاء التكريم اعترافا بالجهود العظيمة والدؤوبة، والدور الكبير الذي قاده أمير الكويت في المنطقة والعالم، وتتويجا لعلاقات الشراكة التاريخية والمتميزة بين الكويت والولايات المتحدة، وتزامنا مع قرب حلول الذكرى الـ60 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الصديقين، بحسب ما صرح وقتها وزير الديوان الأميري.

من جهته، ذكر وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو إن أمير الكويت الراحل كان له دور محوري في بناء السلام والازدهار في منطقة الخليج.

وأوضح بومبيو، في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر “نشعر بحزن عميق لوفاة الشيخ صباح الأحمد الصباح ونقدم خالص تعازينا”.

وأضاف أن “النزعة الإنسانية والقيادة العالمية لأمير الكويت الراحل ساهمت في تحويل بلاده إلى دولة حديثة مزدهرة”.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن الديوان الأميري الكويتي في بيان بثه التلفزيون الحكومي، وفاة أمير البلاد، الذي كان يخضع للعلاج بإحدى المستشفيات في الولايات المتحدة منذ يوليو الماضي، عن عمر 91 عاما.

وقال وزير شؤون الديوان الأميري، الشيخ علي جراح الصباح، في بيان بثه التلفزيون: “ببالغ الحزن والأسى ننعى إلى الشعب الكويتي والأمتين العربية والإسلامية وشعوب العالم الصديقة وفاة المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت”.

وأثارت وفاة الأمير الذي اشتهر بأنه دبلوماسي محنك وزعيم حكيم، موجة من الحزن في أنحاء العالم، ومع انتشار النبأ تدفقت رسائل التعزية من القادة في جميع أنحاء المنطقة، فيما أعلن الحداد بعدد من الدول.



صوت (No Ratings Yet)
Loading...
الوسوم

Spy_Net

المؤسس والمدير التنفيذي لشركة هاي فور بيست

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق